Links
سجل معنا لترى موضوعاتنا ومفاجاتنا وحصرياتنا كاملة

واذا كنت عضو معنا رجاء بكتابة البيانات المطلوبة

Links

ستجد لدينا كل شئ تبحث عنه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول
Links wellcome
Links يرحب بالاعضاء الجدد
زائر انتظروا مفاجأة فريق لينكس مع بداية الشهر القادم
Links سجل معنا لترى موضوعاتنا ومفاجأتنا
http://links.ahlamontada.com مع افضل التمنيات بقضاء افضل الاوقات معنا فى منتدى لينكس

شاطر | 
 

 نواب الأقاليم يفتحون النار علي وزير المالية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eng. Mahmoud
كبير المشرفين
كبير المشرفين
avatar

الجنس : ذكر

الأبراج الصينية : القط

عدد المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 10/05/2009
العمر : 31
الموقع : الجيزه
العمل/الترفيه : مهندس كمبيوتر

مُساهمةموضوع: نواب الأقاليم يفتحون النار علي وزير المالية   الخميس مايو 14, 2009 11:34 pm


* اعتمادات التنمية المحلية بالمحافظات معركة كل عام بين نواب الاقاليم من ناحية ووزير المالية من ناحية اخري عند مناقشة وإقرار مشروع الموازنة المالية الجديدة للدولة حيث يسعي الوزير بكل قوة لخفض هذه الاعتمادات ويسعي النواب ايضا بكل قوة لزيادة هذه الاعتمادات باعتبارها طوق النجاة لحل معظم مشاكل الاقاليم وفي مقدمتها مشكلة البطالة وتوفير فرص عمل اضافية للشباب والخريجين
الاعتماد الاضافي
* ورغم اقرار المجلس مؤخرا اعتماد اضافي قدره 800 مليون جنيه للتنمية المحلية بالمحافظات الا ان نواب الاقاليم يعتبرون هذا المبلغ قطرة في بحر نظرا لان مشروعات التنمية المحلية بالمحافظات تحتاج 5 أضعاف هذا المبلغ وحتي يمكن تحقيق العدالة المفقودة بين المحافظات الكبري المحظوظة مثل القاهرة والجيزة والاسكندرية وباقي المحافظات.
* والمعركة المتوقعة تحت القبة بين نواب الاقاليم ووزير المالية في حالة انتصار نواب الاقاليم ومضاعفة اعتمادات التنمية المحلية بالمحافظات سوف يتبعها معركة اخري علي ارض المحافظات بين النواب والمحافظين والقيادات المحلية حول توجيه وتخصيص هذه المبالغ وتحديد المشروعات التي لها اولوية خاصة ان هذه المشروعات ستكون سلاح نواب الاقاليم في معركة انتخابات مجلس الشعب المقبلة.
طوق النجاة
* وكما يقول عادل ناصر وكيل لجنة الادارة المحلية ونائب مزغونة التابعة لمحافظة 6 أكتوبر إن مشروعات التنمية المحلية هي طوق النجاة لمواجهة آثار الازمة المالية العالمية في ظل نقص الاستثمارات والموارد المالية في الموازنة ولابد من توسيع قاعدة المشاركة في اختيار هذه المشروعات بين القيادات المحلية والمحافظين من ناحية ونواب الشعب والقيادات المحلية من ناحية اخري.
* وذكر وكيل لجنة الادارة المحلية ان توزيع اعتمادات التنمية المحلية بالمحافظات يجب ان يراعي في المقام الاول اعطاء اولوية للقري والتوابع وان تحصل علي 60% من الاعتمادات مقابل 40% لمشروعات المراكز والمدن حتي يمكن اتاحة المزيد من فرص العمل لابناء الاقاليم.
الخيار الوحيد
* ويؤكد محمد فكري زلط نائب فاقوس وعضو لجنة الادارة المحلية ان زيادة الانفاق في الموازنة هو البديل الوحيد لمواجهة اثار الازمة المالية العالمية وان التنمية المحلية بالمحافظات هي الخيار الوحيد امام الحكومة خاصة ان مشروعات التنمية المحلية تحقق عائد نمو سريعاً بعكس المشروعات الاستثمارية الاخري علاوة علي ان هذه المبالغ تنفق علي مشروعات بنية اساسية للمحافظات.
* وقال ان اعتمادات التنمية المحلية توزع علي مشروعات الرصف والكهرباء وتحسين البيئة والخدمات الثقافية والتعليمية وغيرها ولابد من تحديد ووضع خريطة طريق صحيحة لهذه المشروعات واجراء حصر كامل للمشروعات الجاري تنفيذها وحتي يمكن استكمالها لان هناك ما يزيد علي 1650 مشروعاً للتنمية المحلية بالمحافظات مطلوب اعتمادات مالية لها سريعة وعاجلة.
جذب الاستثمارات
وأشار أحمد قورة نائب دار السلام بسوهاج إلي ان التوجه الاساسي للحكومة حاليا يجب أن يركز علي دعم مشروعات التنمية المحلية بالمحافظات رغم أن نصيب سوهاج من الاعتمادات الاضافية بلغ 45 مليون جنيه منها 25 مليوناً لتغطية الترع والمصارف و8 ملايين لتحسين البيئة و4 ملايين للطرق و3 ملايين للرصف ومليون للكهرباء وهي اعتمادات ضئيلة لا يمكن ان تحقق مطالب ابناء سوهاج.
وذكر أن مشروعات التنمية المحلية يجب ان تركز علي مشروعات تحقق عائدا ماليا واستثماريا للمحافظات وان تساهم في جذب الاستثمارات للعمل علي ارض المحافظات من خلال التركيز علي دعم البنية الاساسية وان يكون هناك اهتمام بالقري الاكثر فقراً.
الكثافة السكانية
أما أحمد البنا نائب شبرا الخيمة وعضو لجنة الصناعة فيقول ان الاعتمادات الاصلية والاضافية في ميزانية هذا العام للتنمية المحلية بالمحافظات بلغت 4.3 مليار جنيه وكان من المفروض ان يصل هذا الرقم إلي 5 مليارات جنيه وان يتم مراعاة الكثافة السكانية لكل محافظة لان القليوبية اعتمد لها 40 مليون جنيه فقط.
وذكر ان التحدي الذي يواجه الحكومة حاليا باعتراف رئيس الوزراء هو خلق المزيد من فرص العمل وهذا التحدي مواجهته تتم من خلال مشروعات التنمية المحلية بشرط ان توجه الاعتمادات للمشروعات التي تخلق عددا اكبر من فرص العمل وتدعم موارد المحافظة.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نواب الأقاليم يفتحون النار علي وزير المالية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Links :: اجتماعى - سياسى - ثقافى - اقتصادى :: المنتدى السياسى-
انتقل الى: